فيتنس فيرست
‹ Press room

تحدي MYZONE من فيتنس فيرست يجسد الإصرار والمثابرة من خلال حرق سعرات حرارية تعادل 137 ألف قطعة بيتزا

14 December 2015

التحدي ينجح في حرق أكثر من 25 مليون سعرة حرارية خلال نوفمبر 2015

هل من الممكن حقاً حرق ما يعادل 137 ألف قطعة بيتزا خلال شهر واحد؟ هذا ما حققه أعضاء فيتنس فيرست الشرق الأوسط مؤخراً.

في محاولة لإضفاء روح المرح والمنافسة والتشويق على تمارين اللياقة البدنية، تخطى تحدي MYZONE من فيتنس فيرست الهدف المحدد له، وهو حرق 25 مليون سعرة حرارية، ونجح في حرق 85 مليون سعرة حرارية خلال 86,617 ساعة ضمن الحملة التي تلاقي رواجاً كبيراً منذ إطلاقها في نوفمبر 2015 عبر 6 بلدان مختلفة.

نشأت فكرة هذا التحدي المبدع انطلاقاً من الفوائد العديدة التي يجنيها الأعضاء من استخدام حزام MYZONE. ويتولى فريق العمل في فيتنس فيرست إدارة هذه المبادرة من خلال تشجيع أعضاء النادي على استخدام حزام MYZONE ودعوتهم لمراقبة أدائهم وتعداد السعرات الحرارية وقياس النتائج وتحقيق الهدف المشترك بحرق 25 مليون سعرة حراراية.

وفي سياق تعليقه على التحدي، قال جورج فلوكس، مدير العمليات في فيتنس فيرست: "نسعى باستمرار لتوجيه جهودنا وإبداعاتنا نحو إضفاء المرح على أنشطة اللياقة التي يمارسها أعضاء النادي. أردنا من خلال تحدي MYZONE لحرق 25 مليون سعرة حرارية إرساء قواعد لطموحات اللياقة البدنية وتقديم مثال حي للراغبين باعتماد اللياقة من أجل التمتع بحياة أفضل. وتغمرنا السعادة لرؤية التجاوب الذي فاق كافة توقعاتنا ونشعر بالفرح بفضل الحماس والإثارة التي يتحلى بها المشاركون والتي تجلت في تحقيقهم لـ 85 مليون سعرة حرارية أي ما يعادل 354،166 لوحاً من الشوكولاتة أو 127،000 ساعة من الجري".

وقد فاز نادي فيتنس فيرست في دبي فيستيفال سيتي بالتحدي من خلال حرق 1.6 مليون سعرة حرارية كما احتضن الرابحين عن فئتي الرجال والسيدات.

وفي حين وصل متوسط السعرات الحرارية التي تم حرقها من قبل كل عضو إلى 19،585 أي مايعادل 39 تمريناً لكل منهم في الشهر، تمكن السيد  رادون جاسمي من حرق ما مجموعه 213،633 سعرة حرارية وخسارة 20 كغ في سعيه للفوز باللقب. وقد تمكن من تخطي قدراته الشخصية من خلال استكماله مهمة شاقة تمثلت في الجري لماراثونين بمسافة 84 كم خلال يوم واحد بدعم متواصل من فريق عمل النادي. وحققت شادي فزل أعلى نتيجة بين السيدات من خلال خسارة 8 كغ وحرق 107،259 سعرة حرارية خلال التحدي. وقد تخلت شادي عن ارتياد النادي الرياضي في المنطقة التي تسكن فيها للانضمام إلى فيتنس فيرست وتمكنت من حرق سعرات حرارية تفوق المتوسط بخمس مرات وتم تتوجيها مع السيد  رادون جاسمي والمشاركين العشر الأوائل عن فئتي الرجال والسيدات.

 وأضاف جورج: "جسدنا من خلال سعينا لتحقيق لقب الشركة الأكثر لياقة مثالاً يحتذى به وذلك بإرسال فريق قوي من 50 فرد من مختلف أقسام الشركة للمشاركة في ترايثلون دبي الدولي. ولا تقتصر نتائج التحدي الحالي على عكس صورة الشركة الأكثر اللياقة في الشرق الأوسط، بل تسهم أيضاً في التعريف بالأعضاء الأكثر لياقة".

وتجدر الإشارة إلى أن تحدي MYZONE من فيتنس فيرست لحرق 25 مليون سعرة حرارية قد تجاوز الهدف المحدد بأكثر من 60 مليون وبمشاركة 53 نادياً ليتمكن من حرق ما يعادل 410،628 حصة من المثلجات ويصبح أحد أكثر التحديات شعبية. 

© Landmark Fitness Limited 2019